السبت، 29 سبتمبر، 2012

البشرة تتأثر بالحالة النفسية التي تمر بها المرأة


العناية ببشرتك في الظروف الصعبة ليس عيباً وليس من الكماليات، بل إنه نوع من الحفاظ على التوازن والمظهر أمام الغرباء.                                                                        



تتأثر بشرة المرأة بالحالة النفسية التي تمر بها، فإذا كانت سعيدة مبتهجة يظهر هذا على ألق الوجه ولون البشرة وصفائها, وإذا كانت متوترة وتعيسة أو تمر بظروف صعبة فهذا يظهر أيضاً على بشرتها على شكل لون كامد وشحوب وقلق ظاهر وكذلك حبوب دهنيه لأن التوتر يزيد إفراز الدهون.

العناية ببشرتك في الظروف الصعبة ليس عيباً وليس من الكماليات، بل إنه نوع من الحفاظ على التوازن والمظهر أمام الغرباء, فلا ضرورة أن يعرف الجميع من زملاء العمل أو غيرهم أن لديك خلافات زوجية أو عائلية.

طرق للتخفيف من الحالة النفسية السيئة على البشرة:

الاسترخاء يعمل على تنشيط الدورة الدموية ويساعد على تدفق الدم وارتخاء العضلات والمحافظة على ليونة البشرة.

دللي نفسك من وقت لآخر عن طريق استخدام الزيوت النباتية أو العطرية واختاري الزيوت التالية: عطر اللافندر مفيد للأرق، عطر الياسمين مضاد للاكتئاب، عطر الليمون مهدئ للأعصاب، عطر البرتقال مساعد على الانتعاش والراحة، زيت الروز ماري يخفف
من الإرهاق والضغط النفسي، زيت الصندل يخفف من الإحباط .

قومي بخلط مقدار 100 مل من زيت نباتي كزيت الزيتون مع 5 نقاط من زيت عطري كاللافندر و 5 نقاط من زيت النعناع، ثم باشري بعمل مساج للجبين والصدغين مع ضغط خفيف غير مبالغ فيه لمدة 10دقائق، مع مراعاة جو هادئ بعيد عن الضوضاء.

ابتعدي عن المشروبات الغازية والمشروبات التي تحتوي الكافيين لأنها تزيد من التوتر والقلق واضطرابات النوم.

ارتدي الملابس ذات الألوان الزاهية لتزيل عنك الكآبة وتجعل بشرتك تتمتع بإشراق جذاب.

قومي بترطيب وجهك ويديك ورجليك بكريمك المفضل لتشعري بانتعاش.

اخرجي واذهبي إلى صالون التجميل وغيري تسريحة شعرك ولونه.

قومي بتقشير بشرتك لإزالة الخلايا الميتة.

الجلوس بالمنزل مهم جدا ولكن مع الاعتناء بالمظهر الخارجي

0 التعليقات:

إرسال تعليق